اقتصاد

300 مليون رنجت استثمارات يابانية جديدة في “صباح”

كوالالمبور – “أسواق”

نجحت بعثة “صباح” التجارية إلى اليابان بقيادة رئيس وزراء الولاية محمد شافعي عبدل، حيث أعربت شركتان للطاقة بالفعل عن رغبتهما في الاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة في الولاية، خاصة “الكتلة الحيوية”.

وأفادت وكالة الأنباء الوطنية الماليزية “برناما” أنه من المتوقع أن تستثمر الشركتان حوالي 300 مليون رنجت ماليزي في مجموعة “لهاد داتو بالم أويل” الصناعية (POIC) على المدى الطويل.

وسيتم توقيع اتفاقية تأجير الأراضي مع إحدى الشركات في طوكيو يوم غد الثلاثاء، بينما سيتم توقيع اتفاقية مع شركة Bit Bit Communications في عاصمة الولاية “كوتا كينابالو” بحلول منتصف ديسمبر الجاري.

وكانت شركة F Bit Communications، التي تدير ثلاثة مصانع للكتلة الحيوية بقدرة 10 ميجاوات، واحدة من 140 شركة يابانية شاركت في ندوة أعمال في “كوتا كينابالو” الجمعة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة POIC بانج تيك واي، في بيان له، إنه كان قرارًا سريعًا بعد أن قابل الشركات فقط قبل بضعة أشهر. وأضاف: “لقد أبدوا اهتماما شديدا وأعتقد أننا سنؤمن قريبا اتفاقا لهم للعمل في POIC”.

هذه الشركة قادرة على إنتاج ثلاثة ملايين طن من باقات الفواكه الفارغة وصدفات النخيل سنويًا، وهذا عامل جذب لشركتي الطاقة، بالإضافة إلى الموقع الاستراتيجي لميناء POIC.

قال الدكتور بانج إن هذا من شأنه أن يساعد في خلق فرص عمل للمواطنين في الولاية، ويمهد الطريق لإنتاج منتجات عالية القيمة مثل الكربون.

يشار إلى أن محمد شافعي يقوم بزيارة عمل إلى اليابان تستغرق سبعة أيام منذ يوم الجمعة الماضي، في محاولة لجذب المزيد من الاستثمارات إلى الولاية.

وفي السياق، من المتوقع أن تمنح ميزة “صباح” كمنتج للغاز الطبيعي والنفط الخام شركة صباح للطاقة، المملوكة للدولة (SEC)، ميزة في سعيها لاستجلاب المستثمرين من اليابان.

وعقدت SEC حتى الآن مناقشات مع ثلاث شركات في كوبي للتعاون في مجالات الغاز والطاقة مع استثمارات محتملة تقدر بالملايين.

وقال هارون إسماعيل الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للتعليم، وهو عضو في البعثة التجارية: إن الشركة ستسعى للحصول على مزيد من الفرص الاستثمارية في ناغويا وطوكيو لجذب الشركات اليابانية إلى الاستثمار في مجالات الغاز الطبيعي والطاقة في “صباح”.

وقال “يمكنهم إنشاء مصانع في صباح وخلق الكثير من فرص العمل لسكان الولاية”. وأعرب عن ثقته في أن سياسة إتاحة الوصول السهل للمستثمرين للتوسع في صباح كما يتبناها محمد شافعي هي أفضل منصة لتطوير صناعات الغاز الطبيعي والطاقة في الولاية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat