سياحة

السياحة الماليزية تطلق حملة لاجتذاب السياح من روسيا وتركيا وآسيا الوسطى

كوالالمبور – “أسواق”

أعلنت هيئة السياحة الماليزية عبر مكاتبها في روسيا وتركيا وأوزبكستان عن إطلاق حملة “ماليزيا الحقيقية” للترويج للسياحة الماليزية واجتذاب السياح من تلك الدول ومن منطقة آسيا الوسطى لزيارة ماليزيا والاطلاع على معالمها ومنتجاتها السياحة الجديدة.

وقالت السياحة الماليزية في بيان إنها أطلقت جولات ترويجية وعروضاً خاصة في العاصمة الروسية موسكو ثم في العاصمة الأوزبكية طشقند مروراً بمدينة ألماتي في كازاخستان قبل الوصول إلى مدينة إسطنبول في تركيا، حيث تستمر هذه الجولة الترويجية ما بين 12 – 20 سبتمبر الجاري.

وستوفر هذه الجولات مساحة ومنصة خاصة لشركات ووكالات السياحة الماليزية والوكالات المحلية في تلك الدول للتواصل عبر لقاءات العمل المشتركة لتعزيز السياحة الماليزية والزيارات إلى ماليزيا، وتكوين شراكات جديدة في تلك المنطقة لتوسيع نشاط السياحة الماليزية في منطقة وسط وغرب آسيا.

وقال البيان إن التنوع العرقي والثقافي في ماليزيا هو واحد من أهم عوامل الجذب السياحي لأنه نتيجة اختلاط وإرث من التعايش والتناغم الذي يتجسد في المهرجانات والعمارة والملابس واللغة وتنوع المطبخ وغيرها من جوانب الحياة في ماليزيا.

وقال نائب المدير العام لهيئة السياحة الماليزية إسكندر محمد يوسف خلال زيارته لموسكو “رغم الصعوبات الكبيرة التي واجهناها في العامين الماضيين إلا أننا سعيدون بإعلان أن ماليزيا تجاوزت هدفها باجتذاب مليوني سائح بعد فتح الحدود الدولية.”

وأضاف أن هدف ماليزيا الحالي يتمثل باستقبال 9.2 مليون سائح دولي بحلول نهاية العام الجاري مع عائدات سياحية تبلغ 26.8 مليار رنجيت ماليزي.

وبحسب بيان السياحة الماليزية فإن ماليزيا قد خففت من إجراءات الدخول المفروضة على السياح الذين أكملوا اللقاح ضد كوفيد-19 مثل عدم طلب أي فحوصات قبل الإقلاع أو بعد الوصول وإلغاء متطلبات الحجر الصحي والتأمين الصحي كطلب مسبق لدخول ماليزيا بغرض السياحة.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat