تعليم

وزارة التعليم الماليزية: إغلاق كلي أو جزئي للمدارس المسببة لعدوى كوفيد-19

كوالالمبور/ 3 أبريل – “أسواق”

ستغلق وزارة التربية والتعليم المدارس التي يوجد بها حالات إصابة بكوفيد-19، إذا أجبرت العدوى عددًا كبيرًا من المعلمين على الحجر الصحي وأثرت على كفاءة العمليات المدرسية.

وقال وزير التعليم داتو رادزي جيدين إنه إذا تم اكتشاف حالة كوفيد-19 في مدرسة ما، فسيقوم مكتب الصحة في تلك المنطقة (PKD) بإجراء تقييم للمخاطر، وتقديم المشورة للمدرسة وفقًا لذلك.

وبناءً على تقييم المخاطر، ستخبر وزارة الصحة المدرسة ما إذا كان يجب إغلاق بعض الفصول فقط، أو بعض الطوابق أو المباني أو المدرسة بأكملها.

وأضاف: “من جانبنا، ننظر إلى الجانب التشغيلي بحذر، فقد قد يقول خبراء الصحة العامة إنه لا توجد حاجة لإغلاق مدرسة ما، ولكن إذا احتاج معظم المعلمين إلى الحجر الصحي، فقد يُظهر تحليلنا أن الكفاءة التشغيلية ستتأثر.

“لذا سترى الوزارة ما إذا كان يمكن للمدرسة مواصلة العمل أو يجب إغلاقها مؤقتًا”، بحسب الوزير

هذا واقترحت حكومة بينانج إغلاق المدارس التي بها العديد من حالات كوفيد-19 الإيجابية، وبدلاً من ذلك عودة التعلم عبر الإنترنت من المنزل.

وفي جانب آخر، قال رادزي إن الوزارة تركز دائمًا بشكل كبير على البنية التحتية والصيانة الجيدة في المدارس.

وأضاف “البنية التحتية الجيدة هي الأساس الرئيسي للأطفال للتعلم في بيئة مريحة ومواتية، وكذلك للمعلمين للتدريس بشكل جيد”.

ومع ذلك، فإن الوزارة تدرك أن القضايا المتعلقة بالبنية التحتية للمدارس يصعب حلها بالكامل حيث كان عليها الاهتمام بأكثر من 10000 مدرسة في جميع أنحاء البلاد.

المصدر: بيرناما – ذا ستار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat