سياحة

ترقب لاستئناف فقاعة السفر للسياحة الداخلية في 16 سبتمبر

كوالالمبور/ 3 سبتمبر – “أسواق”

يتوق العاملون ومالكو الأعمال في مجال السياحة في العديد من المرافق السياحية الماليزية، ولاسيما في جوهرة قدح جزيرة لانكاوي، إلى بدء برنامج فقاعة السفر في 16 سبتمبر، وفقًا للعديد من هيئات السياحة والسفر.

وقال رئيس الجمعية الماليزية للسياحة الوافدة (MITA) أوزيدي يودانيس، إنهم يكملون استعدادات اللحظة الأخيرة ترقباَ لعودة السياح.

وأضاف: “المنتجات جاهزة ولكن هناك بعض التفاصيل الصغيرة، حيث يحتاج تأجير السيارات إلى تجديد التراخيص، والشاليهات بحاجة إلى تنسيق الحدائق، كما أن هناك حاجة إلى بعض أعمال الصيانة الصغيرة للتأكد من أن كل شيء على ما يرام”، مضيفًا أن لانكاوي تعيش دون سياح منذ مارس 2020.

وأكد أن الجمعية تحاول تدريب العديد من الشركات واعتمادها، للامتثال لإجراءات التشغيل الحكومية الموحدة.

وقال: “سنشجع السياح أيضًا على تقديم ملاحظات إلى مركز الإعلام لدينا، إذا كانت هناك أي شكاوى بشأن إجراءات التشغيل الموحدة”.

وأوضح أن العاملين في مجال السياحة جاهزون بمنتجات جديدة لتلبية احتياجات السياح المحليين، الذين قد يبحثون عن مناطق جذب أو أنشطة أكثر خصوصية، أو في الهواء الطلق بسبب الوباء.

كما قال الرئيس التنفيذي لجمعية الفنادق الماليزية (MAH) ياب ليب سينغ، إن مبادرة فقاعة السفر في لانكاوي تعد بداية جيدة “لأن السياحة بحاجة إلى إعادة التشغيل بطريقة ما وفي مكان ما”.

وشدد ياب على أن إجراءات التشغيل الموحدة والآليات يجب أن تكون واضحة، حيث لا يمكننا تحمل أي تراجع”.

وأضاف أنه بشكل عام، قد توفر المبادرة شريان الحياة للصناعة التي لم تعد قادرة على تحمل الإغلاق أكثر.

من جانبه أكد محمد يوسف محمد يتيم، من الرابطة الماليزية لوكلاء السياحة والسفر (ماتا)، أن اللاعبين السياحيين في لانكاوي مستعدون لإعادة الافتتاح، وينتظرون إرشادات من وزارة السياحة والفنون والثقافة.

يأتي ذلك بعد أن أعلن رئيس الوزراء إسماعيل صبري يعقوب أن اجتماع اللجنة الخاصة المعنية بإدارة الوباء قرر بدء برنامج فقاعة السفر التجريبي في الجزيرة اعتبارًا من 16 سبتمبر للسياح المحليين الذين تم تطعيمهم بالكامل.

المصدر: بيرناما – ماليزيا اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat