كوفيد-19

كوفيد-19 يصنع أزمة “دماء” في ماليزيا.. ومطالبات بالتبرع

كوالالمبور/ 6 أغسطس – “أسواق”

مع استمرار ماليزيا في محاربة جائحة كوفيد-19، أصبح التبرع بالدم وتوزيعه على المحتاجين أكثر أهمية من أي وقت مضى، خصوصاً مع النقص الكبير الذي تعانيه بعض المستشفيات في البلاد.

وقالت الدكتورة نوريتي أبو أمين، مديرة المركز الوطني للدم، إن هناك حاجة ملحة لضمان وجود مخزون كافٍ لدعم عمليات نقل الدم وإنقاذ المرضى.

حيث شهد المركز انخفاضًا كبيرًا في عدد التبرعات على مستوى البلاد العام الماضي، من 740 ألفًا في عام 2019 إلى 650 ألفًا.

وأضافت: “يحضر إلينا عدد أقل من الناس للتبرع بالدم، حيث كان لا بد من تأجيل أو إلغاء عدد من حملات التبرع بسبب المخاوف بشأن الوباء”.

وأوضحت أنه في ظل وجود زيادة في مرضى كوفيد-19 المصابين بأمراض مزمنة ويحتاجون لنقل الدم، فقد تمت موازنة ذلك من خلال العديد من العمليات الجراحية الاختيارية التي تم تأجيلها.

وأشارت إلى أن ماليزيا تتطلب ما يصل إلى 2,000 وحدة من الدم، لتوزيعها على أكثر من 1,000 مريض كل يوم. كما يحاول المركز نفسه جمع ما بين 500 و 600 وحدة للمستشفيات داخل وادي كلانج، وأحيانًا يرسل بعضها إلى شرق ماليزيا.

المصدر: بيرناما

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat