سياحة

وزارة السياحة تؤكد نجاح برامج السفر الآمن بين الولايات في إنعاش السياحة الداخلية

كوالالمبور/ 7 أبريل – “أسواق”

قالت وزيرة السياحة داتوك سيري نانسي شكري إن معدلات إشغال الفنادق أظهرت علامات على الانتعاش؛ وذلك بعد السماح بالسفر بين المناطق من خلال تنفيذ فقاعة السفر بين الولايات، بموجب أمر تقييد الحركة للتعافي (RMCO).

واستنادًا إلى التقارير الواردة من رابطة الفنادق الماليزية، بلغ معدل الإشغال في يناير 20٪ وانخفض إلى 18٪ في فبراير.

ومع ذلك، بدأت نسبة إشغال الغرف في الارتفاع تدريجيًا إلى حوالي 22٪ بين 7 و 14 مارس بعد فترة وجيزة من السماح بالسفر بين المناطق، كما وارتفعت إلى حوالي 34٪ بين 21 و 27 مارس بعد تنفيذ فقاعة السفر بين الولايات.

فيما يتعلق بالسفر عبر الحدود، قالت نانسي إنه في الوقت الحالي يسمح فقط لمن لديهم معاملات تجارية بدخول البلاد؛ بموجب إجراءات تشغيل معيارية صارمة وضعتها وزارة التجارة والصناعة الدولية.

وأضافت: “إنهم موجودون بالفعل في البلاد لحضور اجتماعات، ولكن يمكنهم أيضًا تمديد إقامتهم لأنشطة أخرى مثل بعض الأنشطة الرياضية كالغولف”.

وقالت: “ومع ذلك، يجب أن تكون إقامتهم مخططة ومنظمة بشكل جيد”.

وأضافت نانسي أن الوزارة تقوم حاليًا بإدراج الأنشطة التي سيتم الترويج لها؛ بمجرد السماح بسفر الفقاعة الخضراء بين الدول المعنية”.

هذا وتم رفع حظر السفر بين المناطق الداخلية في الولايات في 5 مارس، تلاه سفر محدود للسياحة بين ولايات التعافي (RMCO) في 10 مارس.

في حين أن من يرغبون في السفر إلى ولايات التعافي لأغراض السياحة لا يمكنهم القيام بذلك إلا باستخدام سيارات الوكالات السياحية، والتي بدورها تحصل على إذن من الشرطة للقيام بالرحلة.

وفي موضوع منفصل، قالت نانسي إن الوزارة على استعداد للعمل مع مشغلي المطاعم الخاصة للترويج للطعام التقليدي للبلاد؛ كعامل جذب سياحي في ظل عدم فتح الحدود للسياح الدوليين.

المصدر: مالي ميل – ذا ستار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat