Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
كوفيد-19

اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا بولاية سراواك شرقي ماليزيا

كوالالمبور/ 8 فبراير — “أسواق”

أعلنت إدارة الصحة بولاية سراواك، أن الأبحاث التي أجرتها وزارة الصحة أظهرت أن فيروس كورونا الذي أصاب بعض المواطنين في الولاية مؤخراً، ينتمي لسلالة مختلفة عن تلك التي تم اكتشافها في أوائل العام الماضي.

وقالت إن الإصابات في العام الماضي في شهري مارس وأبريل 2020 نتجت عن سلالة ووهان في الصين، لكن تم الكشف مؤخراً عن سلالة مختلفة من خلال تحليل تسلسل الجينوم، لعدد من الإصابات في بؤرتي ستوتونج وكيرانجي.

وأضافت أن تحليل الفيروس الذي أجرته جامعة سراواك، أظهر أن السلالة الجديدة مشابهة لتلك الموجودة في إندونيسيا وبريطانيا.

أما بالنسبة لبؤرة باساي التي انتشرت على نطاق واسع في أجزاء كثيرة من سراواك كالنار في الهشيم، فكانت من السلالات التي جاءت من شبه الجزيرة.

كما أكدت أن سلالة المملكة المتحدة ليست من النوع B117 سريع الانتشار، كما أن ما تم اكتشافه في سرواك ليست الطفرة الخاصة بسلالة المملكة المتحدة.

موضحة أن الفيروس يستمر في التحور، ففي المملكة المتحدة الآن، يتحدثون عن السلالة الأفريقية.

وأكدت إدارة الصحة أن الجهات الطبية المختصة ما زالت لا تعرف النتائج السريرية للمتغيرات الجديدة حتى الآن، وأنها تسعى لتفسير ما حدث في سراواك، حيث أن 40٪ من المصابين ظهرت عليهم أعراض بينما 20٪ فقط في جميع أنحاء العالم ظهرت عليهم الأعراض المعروفة.

وأوضحت أنها بحاجة إلى علماء وجامعات وخبراء في الأمراض المعدية ليدرسوا الحالات الموجودة في الولاية.

وعما إذا كانت اللقاحات ستعمل على السلالات الجديدة في ضوء التقارير الإخبارية التي تفيد بأن لقاح AstraZeneca لم يكن فعالًا ضد سلالة جنوب إفريقيا. أوضحت الجهات الطبية أنه لهذا السبب هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات السريرية لفهم كل هذه الأشياء، كما أنه بعد تجريب اللقاح، يمكن رؤية التأثيرات الحقيقية وما إذا كان يعمل حقًا أم لا.

المصدر: ماليزيا اليوم – نيو ستريتز تايمز – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى