سياحة

مانغوستين “فاكهة الشفاء” في ماليزيا

كوالالمبور – “أسواق”
تعد المانغوستين من أشهر الفواكه في ماليزيا ودول شرق آسيا، وهي ثمرة صحية غنية بالطاقة والبروتين والكربوهيدرات والألياف.
ويمكن الاستفادة من فوائدها في العثور على المواد الغذائية الأساسية مثل الكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والصوديوم والزنك والنحاس والمنغنيز في هذه الفاكهة، كما أنها تحتوي على فيتامين C، B6، B12 و A المطلوبة من أجل الحفاظ على صحة جيدة.
كما تحتوي على الفيتامينات الأخرى مثل الثيامين والريبوفلافين والنياسين وحمض البانتوثنيك، حمض الفوليك، وحمض الفوليك، وكاروتين وكريبتوزانتين أيضا في مانغوستين.
فوائد المانغوستين
والفوائد الصحية من مانغوستين تشمل أيضاً وجود خصائص مضادة للسرطانة بها، حيث تحتوي على الكانثونيس التي تظهر مضادة للسرطان الآثار، والمضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا. وكانثونيس تمنع نمو الخلايا في سرطان القولون البشري وذلك بناء على دراسة بحثية أجرتها أكو Y وآخرون.
كما أنها تظهر القدرة على وضعها وكلاء للوقاية من سرطان أو يمكن أن تستخدم في تركيبة مع الأدوية المضادة للسرطان لآثاره المفيدة.
وقد استخدمت مانغوستين كعامل مضاد للالتهابات منذ سنوات عديدة في دول جنوب شرق آسيا، فهنالك دراسة علمية أظهرت أيضا أن مقتطفات من مانغوستين والمضادة للحساسية ومضادة للالتهابات الخصائص وأنها تحول دون الافراج عن الهستامين و البروستاغلاندين التي ترتبط مع التهاب في الجسم البشري.
مانغوستين أيضاً يساعد في الحفاظ على صحة الجلد، فهي تحوي مواد مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا، ومضادة للفطريات وللحساسية وخصائص مضادة للأكسدة تساعد في الحد من خطر ظروف مختلفة مثل التهاب الجلد، شيخوخة الجلد، والأكزيما، والحساسية والالتهابات البكتيرية.
وقد أجريت دراسات بحثية للتأكد من فوائد مختلفة من مانغوستين للبشرة واحدة من هذه الدراسة تشير إلى أن لديه خصائص مضادة للسرطان مانغوستين المضادة للالجلد ولديه القدرة في سرطان الجلد المضادة.
مانغوستين غنية كذلك بالمواد الغذائية المختلفة، والمعادن، والفيتامينات وكانثوني التي تساعد في تعزيز نظام المناعة، هذه المواد الغذائية على حماية الجسم من الأمراض الصحية المختلفة التي تضعف الجهاز المناعي.
وتعد مانغوستين من بين الفواكه التي التي تحتوي على مضادات الأكسدة القوية التي هي مفيدة لجهاز المناعة، والجسم كله، هذه المواد المضادة للأكسدة تعزز الخلية التي يشار إليها باسم كانثونيس التي تحتوي على الخصائص المختلفة التي لديها قيمة طبية.
هذا هو السبب في أنه يطلق على مانغوستين ثمرة الشفاء، حيث يمكن يمكن استخدامها لمعالجة العديد من الأمراض.
مانغوستين كذلك بها مضاد للبكتيريا وخصائص مضادة للالتهابات مفيد للشفاء السريع من الجروح.
أوراق الشجر واللحاء من الشجرة يمكن أن تكون مختلطة مع الأعشاب الطبية الأخرى وتطبيقها على الجروح لسرعة الشفاء.
كما أن استخدام مانغوستين مفيد في اضطرابات المعدة أيضا، حيث أن القشرة مفيدة وفعالة في توفير الإغاثة من اضطرابات المعدة مثل الإسهال والدوسنتاريا.
كما أن لجذور مانغوستين العديد من الفوائد الصحية الذي تساعد في تنظيم الدورة الشهرية لدى النساء.
ولحاء وأوراق شجرة مانغوستين به خصائص الدواء القابض ومفيدة في علاج مرض القلاع، وقد تكون أيضا مفيدة في الحد من خطر احتشاء عضلة القلب أو السكتة الدماغية.
مرض السكري هو حالة طبية التي هي أيضا شائعة في المجتمع الحديث، وعلى الرغم من أنه يمكن التحكم فيها باستخدام الدواء الموصوف، إلا أنه يمكن أن يكون خطرا على الصحة وخاصة إذا لم يتم اتخاذ الاحتياطات الكافية، لكن مانغوستين علاج طبيعي فعال في إدارة والحفاظ على مستويات السكر في الدم في الجسم.
وفي ذات الوقت فإن دمج مانغوستين في النظام الغذائي قد يكون فعال في فقدان الوزن، بإحتوائها على مختلف المواد المغذية.
كما أكدت الدراسات الامريكية أن الفوائد الصحية في مانغوستين تشمل خفض مخاطر الإصابة بالسرطان، التهاب والحساسية ومرض السكري، كما أن لديها مواد مضادة للأكسدة وللفطريات، وخصائص مضادة للجراثيم، والتي تساعد في حماية الجسم ضد الأمراض المختلفة وتعزز أيضا جهاز المناعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat