كوفيد-19

رئيس الوزراء الماليزي يُعلن عن خطة التعافي للخروج من جائحة كوفيد-19 وإنهاء قيود الحركة

كوالالمبور/ 15 يونيو – “أسواق”

قال رئيس الوزراء تان سري محي الدين ياسين، إن ماليزيا تخضع حاليًا للمرحلة الأولى من خطة الحكومة الهادفة للتعافي من الجائحة، وأنها ستنتقل إلى المرحلة الثانية بحلول يوليو، إذا انخفضت الحالات الجديدة إلى أقل من 4,000 حالة يومية، ووصل معدل التطعيم إلى 10%، وانخفض استخدام وحدات العناية المركزة إلى المستوى “المعتدل”.

وأكد أن البرلمان الماليزي يمكن أن يجتمع مرة أخرى في سبتمبر أو أكتوبر بموجب إجراءات تشغيل معيارية صارمة (SOP)، بناءً على خطة الحكومة الجديدة للتعافي.

وبحسب الخطة التي أعلن عنها رئيس الوزراء فإن المرحلة الثانية من خطة التعافي تضم شهري يوليو وأغسطس، وتهدف فيهما الحكومة إلى الوصول إلى تطعيم 40% من السكان وفتح بعض القطاعات الاقتصادية في حال استطاعت خفض عدد الإصابات اليومية إلى أقل من 2000 حالة، مع استمرار إغلاق القطاعات الاجتماعية ومنع التجمعات بمختلف أشكالها.

فيما تضم المرحلة الثالثة شهري سبتمبر وأكتوبر، والتي ستطلقها الحكومة في حال تكمنت ماليزيا من تطعيم 60% من السكان، وتراجع معدلات الإصابة اليومية بفيروس كورونا إلى أقل من 500 حالة يومياً، ووجود العدد الكافي من أسرة العناية المشددة في البلاد. ويُسمح فيها بإعادة فتح البرلمان والمدارس والمزيد من القطاعات الاقتصادية وإعادة الفتح التدريجي للنشاطات الاجتماعية.

وأضاف: “أود أن أعطي التزامًا بأن الجلسات البرلمانية يمكن عقدها في هذه المرحلة الثالثة والتي تكون في حوالي سبتمبر أو أكتوبر، باتباع إجراءات التشغيل الموحدة الصارمة.

وقال في خطاب خاص له اليوم: “هذا هو موقفي منذ البداية وهو أن نظام الديمقراطية البرلمانية يمكن أن يعمل مرة أخرى في الوقت المناسب، أي بمجرد السيطرة على الوباء والاقتراب من تحقيق مناعة القطيع”.  

أما المرحلة الرابعة من الخطة الحكومية فتضم شهري نوفمبر وديسمبر ويتم فيها إعادة الفتح الكامل للاقتصاد ومختلف النشاطات بعد وصول البلاد إلى مناعة القطيع المطلوبة من خلال عمليات التلقيح على مستوى البلاد.

كما رد محيي الدين على منتقديه بأنه يريد تأجيل الجلسة البرلمانية، وقال إنه سيستمر في التمسك بمبادئ الديمقراطية البرلمانية والملكية الدستورية.

وأوضح أنه لا ينبغي أن تكون هناك أطراف تتعمد إحداث اضطرابات وارتباك بين الناس، وتعطيل المهمة الرئيسية للحكومة للتعامل مع جائحة كوفيد -19.

بيرناما – مالي ميل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat