كوفيد-19

الصحة الماليزية تنفي وجود أعراض جانبية خطيرة في صفوف المراهقين الملقحين

 كوالالمبور/ 20 سبتمبر – “أسواق”

تلقى أكثر من 85 ألف مراهقًا في ماليزيا جرعات التطعيم الأولى من لقاح كوفيد-19 منذ 16 سبتمبر، بحسب ما أكده وزير الصحة الماليزي خيري جمال الدين في مؤتمر صحفي نفى فيه ورود أي تقارير عن آثار جانبية خطيرة بين صفوف المراهقين الملقحين.

هذا وبدأ برنامج التطعيم للمراهقين في سراواك في 8 سبتمبر، وفي لابوان في 11 سبتمبر.

وقال خيري إن المراهقين في صباح تلقوا جرعاتهم بعد تنفيذ برنامج التوعية، الذي تم تنظيمه في المناطق الداخلية بالولاية.

كما بدأ المراهقون في بوتراجايا وسيلانجور وكوالالمبور وقدح وبيرليس وبهانج في تلقي لقاحات كوفيد-19 يوم الاثنين، حيث سيتم إعادة فتح المدارس في الدولة على مراحل بدءًا من شهر أكتوبر.

وكان خيري قد أوضح أن البلاد ستبدأ برنامج التطعيم للمراهقين المؤهلين، بدءًا من سراواك، التي وصلت مبكراً إلى معدل 80٪ من البالغين الذين تم تطعيمهم.

وحتى الآن، وافقت الحكومة على استخدام لقاحات (Pfizer-BioNTech) فقط في برنامج تطعيم المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 17 عامًا.

 كما أكد وزير الصحة أن ماليزيا تمتلك ما يكفي من مخزون اللقاح لتطعيم المراهقين من خلال البرنامج الوطني للتطعيم وتقديم جرعات داعمة كذلك، وقال إن وزارته ستُعلن عن برنامج الجرعة الثالثة الداعمة خلال الأسبوعين القادمين، حيث أن البلاد تمتلك ما يكفي من احتياطي اللقاح.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat