سياحة

مسجد “جامك” في قلب كوالالمبور.. مزيجٌ من فنون العمارة الإسلامية والمغولية

كوالالمبور – “أسواق”

تعتبر ماليزيا من أكثر الدول الإسلامية التي تمتاز بكثرة وروعة وجمال مساجدها المنتشرة في أمكان عدة، وتعتبر من أبرز المزارات السياحية في البلاد.

ومن بين تلك المساجد العامرة مسجد جامك أو المسجد الجامع في العاصمة الماليزية كوالالمبور، حيث بنى هذا المسجد على يد “آرثر بينيسون هوباك” أحد المهندسين الإيطاليين في زمن الاحتلال البريطاني في ماليزيا، وقد افتتح المسجد السلطان “علاء الدين سليمان شاه” سلطان ولاية سلاجور، وكان الافتتاح الرسمي في عام 1909، وذلك بعد عامين من البناء، وفي عام 1965 أعلن المسجد مسجدًا وطنيًّا بصفة رسمية.

يتميز مسجد جامك بموقعه الاستراتيجي المتميز في قلب مدينة كوالالمبور حيث يقع عند التقاء نهري كلامنج وجومباك وتعتبر هذه النقطة كذلك هي مهد نشأة المدينة نفسها.

ويغلب على تصميم المسجد الطابع المغولي المعماري لشمال الهند، والمسجد بصفة عامة هو عبارة عن مزيج رائع من الفن في العمارة الإسلامية و الغربية يدخل في تصميمه العديد من القباب والأقواس و الرخام و الأعمدة و الزخارف.

يذكر أن باحات المسجد تتميز باتساعها بحيث تتسع لعدد كبير من المصلين، كما يسمح لغير المسلمين الدخول إلى المسجد لمشاهدة فن العمارة هناك، وتتوفر بجامك العديد من الكتيبات والمطويات المجانية للتعريف بالدين الإسلامي بلغات مختلفة.

بناء المسجد على أول مقبرة للملايو في المدينة، وكان بناء المسجد قبل المسجد الوطني ومسجد نيجارا، ويعد المسجد بمثابة المسجد الرئيسي في كوالالمبور، وهو عبارة عن خليط من الهندسة المعمارية المغربية والهندية والمغولية.
ويعتبر مسجد جامع من أهم وأروع وأشهر الحضارات الهندية المسلمة في ماليزيا، وتوجد أعداد كبيرة في هذا المسجد من القبب المصممة على شكل رأس البصل والأعمدة والرخام وهذا الرخام عبارة عن أرضية لهذا المسجد الرائع وكالعادة دائماً يعج هذا المسجد بالمصلين وخصوصاً يوم الجمعة.

ولوجود المسجد في منطقة تجارية تعج بالأسواق، لهذا يجب الذهاب مبكراً لتجد مكاناً للصلاة هناك، ويوجد الكثير من المساجد في ماليزيا بجانب هذا المسجد الرائع، حيث أن جميع المساجد في ماليزيا وخصوصاً يوم الجمعة تكون ممتلئة بالكامل وهذا بسبب أعداد المسلمين الكبيرة في ماليزيا وتزايدهم المستمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat