كوفيد-19

الخارجية الماليزية تدين مشروع الاستيطان الاسرائيلي الجديد وتدعو لمعاقبته

كوالالمبور / 29 اكتوبر – “أسواق”

قالت وزارة الخارجية الماليزية إن ماليزيا تدين بشدة القرار الإسرائيلي الأخير الرامي لبناء أكثر من 3000 وحدة استيطانية جديدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك القدس الشرقية.

وقال الوزير داتوك سيف الدين عبد الله في بيان له اليوم الجمعة (29 أكتوبر)، إن التوسع المستمر في المستوطنات غير القانونية ينطوي بوضوح على مصادرة المزيد والمزيد من الأراضي والممتلكات الخاصة بالفلسطينيين.

وأضاف: “هذا انتهاك صارخ للقانون الدولي بموجب اتفاقية جنيف الرابعة المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب، المؤرخة 12 أغسطس 1949، وكذلك قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، ولا سيما القرار 2334 (2016).

وأردف: “تدعو ماليزيا المجتمع الدولي إلى ممارسة الضغط على إسرائيل لوقف جميع الأنشطة الاستيطانية غير القانونية وانتهاك حقوق الإنسان للفلسطينيين في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك ضمان عدم تورط مؤسساتهم التجارية في مثل هذه الأنشطة غير القانونية “.

وشدد سيف الدين على وجوب معاقبة إسرائيل على سياسات الفصل العنصري التي تنتهجها في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك عمليات الإخلاء القسري وهدم المنازل، التي تحرم الشعب الفلسطيني من حقوقه المشروعة.

وأوضح أن تصلب إسرائيل يمثل عقبة رئيسية أمام إيجاد حل سلمي عادل ودائم وشامل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

كما أكد سيف الدين دعم ماليزيا الثابت للقضية الفلسطينية، ودعمها لتحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني إلى الحرية ودولته المستقلة.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat