سياحة

الفوانيس الحمراء تزين شوارع كوالالمبور استعداداً للاحتفال برأس السنة الصينية

كوالالمبور – “أسواق”

مع اقتراب عيد رأس السنة الصينية تنتشر الفوانيس الحمراء والزهورالنابضة بالحياة والأشجار والزينة، وملصقات الخط الصيني واللافتات وغيرها من الزخارف ذات اللون الأحمر التي تزين المتاجر على طول شارع بيتالينغ في الحي الصيني في كوالالمبور.

أقل من أسبوعين تفصل الصينيين في كل أنحاء العالم وهنا في ماليزيا عن الاحتفال برأس السنة الصينية الجديدة والذي يصادف الخامس والعشرين من شهر يناير الجاري، حيث تتواصل التجهيزات منذ الآن في كافة المناطق التي يقطنها الصينيون.

المتجول في أحياء كوالالمبور يلاحظ الزينة والموسيقي الصينية التقليدية التي تضيف جمالاً ورونقاً خاصاً إلى الجو الاحتفالي المتميز، كما يمكن رؤية المتسوقين وهم يكتظون داخل وخارج المتاجر لرؤية أحدث العروض والتخفيضات وشراء للزخارف التقليدية لتزيين منازلهم خلال موسم الأعياد.

تقول يونغ بنغ مدير المبيعات بأحد الأسواق الصينية: “بمجرد افتتاح المتجر في الساعة 9.30 صباحًا، فإن العديد من الزبائن وخاصة العائلات، يتوافدون بكثرة لشراء زينة الاحتفالات والزي التقليدي.

وأضافت أن عطلات نهاية الأسبوع يبدو أنها أفضل وقت للناس للقيام بالتسوق، حيث أن هذا العام كانت الزخارف أكثر من ذي قبل، وهناك طلب شديد على الملصقات واللافتات التي تمثل الرموز الخاصة للعرق الصيني.

كما يشتري العملاء الفوانيس التي تأتي بألوان وأشكال مختلفة جنبًا إلى جنب مع الفوانيس الدائرية الحمراء.

ويتوقع أن تستمر الطقوس التحضيرية للاحتفال بعيد رأس السنة الصينية خلال الأيام القادمة ووصلاً ليوم الاحتفال والذي يشهد العديد من الفعاليات الكبيرة لا سيما في قلب العاصمة كوالالمبور وفي حديقة البرجين التوأمين ومنطقة السوق الصيني المركزي وحي بوكيت بينتانغ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat