سياحة

ماليزيا تغلق مجالها البحري أمام السفن إلى إشعار آخر

كوالالمبور -“أسواق”
أعلن المدير العام للصحة داتوك الدكتور نور هشام عبد الله، أن ماليزيا لن تسمح بدخول سفن الرحلات البحرية إلى موانئها فورًا بسبب تفشي المرض COVID-19 إلى أن يتحسن الوضع العام ويتوقف انتشار الفيروس.
وقال إنه بالنظر إلى عودة ظهور حالات COVID-19 في ماليزيا وحول العالم، فقد اتخذت السلطات الماليزية تدابير مختلفة لاحتواء انتقال العدوى المحلي وحماية الصحة العامة.
وأضاف أن دخول وعبور سفن الرحلات والركاب وأفراد الطاقم يحتاجون إلى موارد طبية كبيرة ليتم توفيرها في الموانئ لأغراض الفحص والعلاج.
“خلال هذه الفترة الصعبة ، من المهم تركيز المزيد من الموارد الطبية في المستشفيات للعناية بحالات الطوارئ الطبية واتخاذ تدابير وقائية.

وقال في منشور على موقع Facebook اليوم “على هذا النحو ، اتخذت وزارة الصحة بالتشاور مع الوزارات والوكالات الحكومية الأخرى قرارًا بعدم السماح بدخول سفن الرحلات البحرية إلى الموانئ الماليزية”.

وأفاد الدكتور نور هشام أن وزارة الصحة تعرف أن صناعة الرحلات البحرية تعد مكونًا مهمًا في قطاع السياحة الماليزي وقد ساهمت بشكل كبير في الاقتصاد الماليزي لكنها كانت تأمل أن يكون هذا الإجراء مؤقتًا واثقًا من أن الجهود المنسقة لجميع الأطراف ستساعد في حل المشكلة المطروحة في أسرع وقت ممكن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
WhatsApp chat