تعليم

أكثر الوزراء إتقاناً للغة العربية وخريج الأردن.. تعرف على وزير التعليم الماليزي "المستقيل"

كوالالمبور- “أسواق”

أعلن يوم أمس الدكتور مازلي بن مالك استقالته من منصبه كوزير للتعليم، وذلك خلال مؤتمر صحفي رسمي عقده في مكتبه في مبنى وزارة التعليم الماليزية.

وقضى مازلي 45 عامًا وهو النائب عن سيمبانج رينجام صباح يوم أمس في التنقل والمتابعة لافتتاح العام الدراسي الجديد، حيث أن الثاني من يناير هو اليوم الأول للمدارس في كوالالمبور.

وكان رئيس الوزراء مهاتير محمد قد أثنى على خدمته كوزير للتعليم، كما قال مهاتير “أشكر الوزير على الخدمة التي قدمها خلال فترة ولايته كوزير في مجلس الوزراء، وأردف مهاتير “سأقرر وأعلن عن خليفته قريبًا”.

ومازلي هو برلماني ماليزي منذ فوزه في الانتخابات العامة الأخيرة من خلال انتمائه السياسي إلى تحالف الأمل الحاكم، وهو خريج جامعة آل البيت بالأردن في مرحلة البكالوريوس في تخصص الفقه وأصوله، ويعد الوزير الأبرز في مجلس الوزراء الذي يستطيع أن يتحدث اللغة العربية بطلاقة.

وقد أكمل دراسته للماجستير في التخصص ذاته في جامعة ملايا الماليزية ثم في جامعة دورهام البريطانية – الدكتوراه في تخصص السياسة الشرعية في العام 2011.

وكان الوزير “المستقيل” محاضراً في الجامعة الإسلامية العالمية الماليزية برتبة أستاذ مساعد في كلية معارف الوحي والعلوم الإنسانية لمدة 18 عاماً منذ سنة 2000، وله إسهامات في عدة هيئات المفكرين ومشاركة في منتديات تتعلق بالسياسة الإسلامية والأوضاع السياسية في الشرق الأوسط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
WhatsApp chat