سياحة

بريطانيا تستأنف رحلاتها الجوية من وإلى ماليزيا بعد 6 أشهر من التوقف

 

كوالالمبور –  “أسواق”      

أعلنت الخطوط الجوية البريطانية عن استئناف رحلاتها من وإلى كوالالمبور، بالرغم من استمرار وجود حالات الإصابة بكوفيد-19 في ماليزيا وبريطانيا.

يأتي هذا القرار بعد ستة أشهر من تعليق عملياتها بشكل كامل، حيث أكدت أنها ستستأنف رحلاتها الأربع أسبوعياً من كوالالمبور إلى المملكة المتحدة وأجزاء أخرى من العالم.

يأتي ذلك بعد فترة طويلة من تأثر العمل الناجم عن الوباء العالمي، إلا أن الخطوط الجوية البريطانية ستعود من جديد لتقديم أربع رحلات أسبوعياً من كوالالمبور إلى مطار هيثرو في العاصمة لندن.

موران بيرغر، رئيس الخطوط الجوية لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط قال: “نعلم أن العديد من عملائنا في ماليزيا كانوا ينتظرون لم شملهم مع أحبائهم أو السفر للعمل وغير ذلك، وستمنحهم هذه الرحلات الفرصة للقيام بذلك”.

يذكر أن شركة الخطوط الجوية البريطانية أوقفت ما يقدّر بنحو 30 ألف موظفاً من طواقمها، بعد أن أغلقت عدة دول حدودها على إثر تفشي فيروس كورونا عالمياً.

في حين استأنفت شركة الخطوط الجوية الماليزية، الناقل الرئيسي لماليزيا، رحلاتها الدولية في شهر يوليو.

وقال داتوك محمد شكري محمد صالح، الرئيس التنفيذي لمجموعة مطارات ماليزيا، إن الخطوط الجوية البريطانية هي واحدة من 33 شركة طيران تعمل في مطار كوالالمبور الدولي (KLIA).

مضيفاً: “يسر مطارات ماليزيا أن المزيد من شركات الطيران الدولية تستأنف رحلاتها من وإلى مطار كوالالمبور الدولي.

كما وعد بمواصلة الجهود لضمان تجربة سفر آمنة للركاب، حيث أن مطارات ماليزيا تتعامل بحذر واهتمام بالغ مع إجراءات الوقاية، وتلتزم بكافة بروتوكولات الصحة والأمان العالمية.

هذا وتواصل ماليزيا إغلاق حدودها أمام المسافرين الدوليين، ما عدا بعض الاستثناءات كالمواطنين العائدين من الخارج، وأصحاب الإقامات الذين يستوفون متطلبات معينة، وكذلك الشخصيات الحكومية الأجنبية الذين يسافرون إلى ماليزيا في مهام رسمية.

 

 

المصدر: مالي ميل – وكالات

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WhatsApp chat